حقوق الطفل المولود في إيطاليا في الجنسية الإيطالية

حقوق الطفل المولود في إيطاليا في الجنسية الإيطالية

حقوق الطفل المولود في ايطاليا إن الكثير من الأشخاص يظنون أنه بمجرد السفر والولادة داخل دولة إيطاليا يحصل الطفل المولود على الجنسية الإيطالية مباشرة ويتمتع بكافة الحقوق الممنوحة مع الجنسية فور ولادته، وهذا الاعتقاد هو من الاعتقادات الخاطئة حيث أن الطفل المولود في إيطاليا لا يستطيع أن يحصل على الجنسية الإيطالية إلى في وقت محدد من عمره، وهو عندما يصبح عمره 18 عامًا، ولن يحق له طلب الجنسية الإيطالية إلا في حال تقدم من وقت بداية الـ 18 عام إلى وقت الـ 19 عام خلال هذا الوقت فقط، أما غير ذلك فيظل الطفل على جنسية أبواه.

حقوق الطفل المولود في ايطاليا في الجنسية يوجد أكثر من حالة يمنح فيها القانون الإيطالي حق الجنسية للأطفال المولودين داخل دولة إيطاليا، وهذه الحالات هي كالتالي: تمنح الجنسية للأطفال المولودين من أب أو أم إيطالي فور ولادتهما، ولا يشترط أن يكون الأب أو الأم هو الذي يحمل الجنسية، فبمجرد أن أحدهم يحملها فهو يغني عن الآخر ويولد الطفل حاصلا على الجنسية الإيطالية. في حال ولد الطفل على الأراضي الإيطالية ولكنه ينسب إلى أب وأم لا يحملون الجنسية الإيطالية فإنه لا يستطيع الحصول على الجنسية بشكل فوري، ولكنه كما أوضحنا في المقدمة يظل على الأراضي الإيطالية لمدة 18 عاما وبعد ذلك يحق له طلب الجنسية خلال عام فقط وإذا تخطى عمر 19 عاما فلا يستطيع الحصول على الجنسية. إذا ولد الطفل على الأراضي الإيطالية وكان منسوبًا إلى أب وأم لا جنسية لهم، فهناك الكثير من المهاجرين يكونون مجهولين الجنسية فهنا ينسب الطفل إلى الجنسية الإيطالية فورًا. في حال كان الطفل معدوم النسب ولا يعرف له أب أو أم فإنه أيضًا يحصل على الجنسية الإيطالية فور ولادته. إذا تبنى أحد المواطنين الإيطاليين طفلا فإن الطفل يحصل على الجنسية ولكن إذا مر على تبنيه مدة الخمسة أعوام. هذه هي الحالات الخاصة بحقوق الطفل المولود في إيطاليا في الحصول على الجنسية وتمتعه بالمزايا والمنح التي تقدمها الدولة لمواطنيها. المزايا التي تعطيها الجنسية الإيطالية أو جواز السفر الإيطالي للمولود إن إيطاليا تمتلك ثالث أقوى جواز سفر في العالم وبالتالي فإن من يحصل على جواز السفر الإيطالي فإنه يحظى بقدر عظيم من المزايا والتي منها ما يلي: إيطاليا من أكبر الدول في أوروبا وهي على قدر كبير من التقدم والنمو ويستطيع المواطن بداخلها أن يحيى حياة كريمة. يتمتع الطفل بأعلى مستوى للتعليم. يستطيع الطفل أن يحصل على كافة حقوقه بالنسبة للرعاية الصحية والكشف الطبي والفحص الدوري. يمنح جواز السفر الإيطالي لحامله حق التنقل بين مائة وست وخمسين دولة حول العالم دون أن يقيد بالحصول على تأشيرة فيستطيع أن يتنقل بينهم وكأنهم دولة واحدة. الجنسية الإيطالية تحمي أبنائها في كل بقعة من بقاع العالم فلا يستطيع أحد التعرض لمواطن يحمل جواز السفر الإيطالي بأذى أو ضرر فهي تحفظ لأبنائها حقوقهم وكرامتهم حتى أنه متاح لهم الذهاب والتواصل مع سفارتها في كل دولة دون أي أذن وعلى مدار اليوم. عند حصول الطفل على الجنسية الإيطالية فهذا سيمنحه كافة الصلاحيات التي تعطيها الدولة لأبنائها وستشمله رعايتها ويحظى بحياة متميزة ويتلقى الخدمات والمنح المجانية على أكمل وجه. وأخيرا تعتبر إيطاليا من الدول التي تهتم بتوفير  اللازم للأطفال حتى الغير حاصلين على الجنسية ويتمتعون بإقامة فقط فهي توفر لهم خدمات التعليم والصحة بشكل مجاني وتحرص على أن يتمتعوا بقدر من الاستقرار بداخلها.

عرض المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق