برنامج فدرالي جديد يتيح امكانية الهجرة الى كندا 2020 للعديد من الأشخاص

 تلتزم حكومة كندا بدعم استراتيجيات الهجرة التي من شأنها تمكين المجتمعات الصغيرة من تحقيق حيوية اقتصادية واجتماعية وديمغرافية.

أعلن معالي وزير الهجرة واللاجئين والمواطنة أحمد حسين، عن إنشاء المشروع التجريبي حول الهجرة إلى المجتمعات الريفية والشمالية.

وهو برنامج للهجرة الفيدرالية مدته خمس سنوات.

ويشمل هذا البرنامج بعض المقاطعات والأقاليم النائية لتقديم الدعم لها للوصول الى مجموعة من الخدمات التي ستساعد القادمين الجديد على الاستقرار في المجتمع المحلي.

فمن المعروف أن المناطق الكندية الريفية والشمالية تواجه تحديات ديموغرافية واقتصادية فريدة من نوعها.

ومن بينها هجرة الشباب الى الخارج والشيخوخة السكانية ونقص العمالة.

بالاضافة الى أن أغلب الوافدين الجدد الى كندا يختارون الاقامة في المراكز الحضرية الكبرى بدلا من المناطق الصغيرة.

ولهذا السبب قامت هاته المناطق الصغيرة بطلب المساعدة من الحكومة الكندية لجذب المهاجرين المهرة الى منطقتهم والاحتفاظ بهم.

يهدف برنامج الهجرة الاقتصادي الجديد الى تجربة أساليب مجتمعية جديدة لتلبية الاحتياجات المتنوعة لسوق العمل في المناطق والأقاليم الصغيرة في كندا.

هذا البرنامج جاء على غرار برنامج تجريبي للهجرة الأطلسي الكندي الذي تم اطلاقه في مارس من سنة 2017 لتحفيز النمو الاقتصادي في منطقة المحيط الأطلسي.

ومنه اعتبارا من 24 يناير 2019 تسعى وزارة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية IRCC للحصول على الترشيحات من المناطق المحلية في أونتاريو، وغرب كندا لاختيار المناطق للمشاركة في هذا البرنامج التجريبي.

ما الجديد في هذا الرنامج ؟

كما جاء في البيان فإن الوافدين الجدد عن طريق برامج الهجرة الى كندا التقليدية يتمركزون في المقاطعات والمدن الكبرى.

الشيء الذي يؤدي الى نمو ديموغرافي غير متوازن، وبالتالي ينقلب بالسلب على بعض المقاطعات الصغيرة

كما أن المهاجرين الجدد قد يتأثرون أيضا سلبا بهذا التوزيع الديموغرافي الغير متوازن

حيث يجدون صعوبة في العثور على عمل أو ظيفة داخل المناطق الكبرى.

وفي المقابل فإن المناطق الصغرى تعاني من قلة في اليد العاملة ولكن الوافدين الجدد لا يهتمون بالاقامة فيها.

لذلك ستقوم الحكومة بدعم هاته المناطق حتى تتمكن من استقطاب العمال المهرة للاقامة فيها بشكل دائم.

وفي المقابل الاشتغال في المجالات التي تعاني نقص في اليد العاملة.

كيف يمكن التسجيل في هذا البرنامج؟

لحد الساعة هذا البرنامج هو تجريبي حيث تعمل وزارة الهجرة الكندية بمعية سلطات المناطق الصغيرة على انشاء آلية لاستقبال المهاجرين من العمال المهرة.

وعند الانتهاء من رسم آلية استقطاب المهاجرين سيتم الاعلان عنها في الموقع الرسمي للهجرة الكندي.

التابع لوزارة الهجرة الكندية من خلال هذا الرابط :

عرض المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق